الجامعة تحتفل بالأعياد الوطنية

الجامعة تحتفل بالأعياد الوطنية

احتفلت الجامعة بعيد الاستقلال السبعين، ومئوية الثورة العربية الكبرى في رحاب الجامعة تحت رعاية رئيس مجلس الأمناء عيد الفايز وسط حضور كبير يتقدمهم قائد المنطقة الوسطى العسكرية العميد سليمان الخزاعلة وقائد اقليم العاصمة العميد عبيدالله المعايطة ومدير شرطة جنوب عمان العميد أمجد خريسات والحكام الإداريين متصرف لواء القويسمة ومتصرف لواء ناعور ومساعد محافظ مادبا ومدير قضاء ام البساتين ووجهاء وشيوخ ونواب المنطقة السابقين ورئيس وأعضاء هيئة لمديرين.

وقال راعي الحفل عيد الفايز:أن هذا الوطن نهاره ممتد عبر السنين، وليله ساكن في ذرى رم وشيحان وعجلون، مؤكدا أن الوطن بخير، وهم القيادة الأول استمرار الأمن والامان وحفظ الوطن من عاتيات الأزمان التي تهب علينا من كل صوب.

وأكد على ضرورة بقائه أردنيا عروبيا اسلاميا، مبنيا على حقائق مئة عام من الطمأنينه والاستقرار على الاهل والمال، مشددا على ضرورة تسلح الدولة بثقافة الهيبه الابداعية، المبنيه على الوضوح والتواصل والاقناع والاختلاف الشريف لا على مفهوم ثقافة الخوف المبنيه على التمترس وراء مفاهيم أصبحت هي ورموزها ما بعد غبار السباق.

وقال رئيس الجامعة الدكتور تركي عبيدات نحتفلُ اليومَ بمئوية الثورة العربية الكبرى التي إنطلقت من الحجاز والشام بقيادة الشريف الحسين بن علي في العاشر من حزيران عام 1916 للتحرر من سياسة التتريك العثمانية.

وأضاف لقد توجه العربُ إلى الشريف الحسين بن علي وطلبوا منه أن يكون القائد للثورة للأسباب الآتية لأنه من سلالة الشرف العظيم المتحدرة من أطهر بيوتِ العربِ من نسل           النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم، لانه أميرُ مكة وخادمها، وتتوفر له المكانة الخاصة بين قبائل العرب جميعها، إضافة إلى أنه تميز بتوجهه نحو الاستقلال والسيادة، منذ أن نُفي إلى الاستانة.

وأشار عبيدات إلى أن المملكة الأردنيةِ الهاشمية بدأت مسيرتها عربيةً هاشميةً مستقلة، أرسى قواعدها المغفور له الملك عبد الله الأول، ووضع دستورها الملك طلال طيب الله ثراه، وبنى نهضتها القائد الباني المغفور له الملك الحسين ابن طلال.  ويقود جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم الدولة الأردنية بعمق وأصالة، وحضور إقليمي ودولي، ورؤيا ثاقبة نحو المستقبل المشرق، وفق إرثِ ورسالةِ الأجداد ومرتكزات النهضة الشاملة.

والقى النائب السابق عدنان السواعير كلمة عن المجتمع المحلي قال فيها : تتزامن احتفالاتنا بعيد استقلالنا السبعين وبمئوية الثورة العربية الكبرى، والتي وضعت الأساس لأردننا الغالي وخلصت العرب من سنوات العرب من سنوات ظلام حكم امتد مئات الأعوام تم بها مسح الهوية العربية وطمسها، مما هيئت الظروف لثورة عربية كبرى.

وأضاف نحن اذ نتوقف اليوم ونحن نضيء الشمعة الـ 70 من استقلال بلدنا الغالي، لنجدد العزم على حماية الاستقلال ، وتعزيز مضامينة، وأهدافه ووسائلة، والدفاع بقوة عن جميع محصلاته، لافتا إلى الوسيلة الأمثل للدفاع عنها يكون عن طريق تمتين وتعزيز دولة المؤسسات والقانون والديمقراطية.

وتضمن الاحتفال قصائد شعرية وفقرات فنية فلكلورية قدمتها فرقة الجامعة،إضافة الى فرقة الطفيلة للفنون الشعبية

Print Friendly