الروابدة يرعى حفل تخريج الفوج الحادي والعشرين لجامعة الزيتونة الأردنية

الروابدة يرعى حفل تخريج الفوج الحادي والعشرين لجامعة الزيتونة الأردنية

 

  أكد رئيس جامعة الزيتونة الأردنية الدكتور تركي عبيدات في حفل تخريج الجامعة الحادي والعشرين على أن الجامعة ستبقى على العهدِ رائدةً في تعزيزِ الوحدةِ الوطنيةِ ومسيرةِ التنمية الشاملةِ في ظل الرايةِ الهاشميةِ، بقيادةِ صاحبِ الجلالةِ الملكِ عبد اللهِ الثاني ابنِ الحسينِ المعظم.

وبين  خلال الحفل الذي رعاه رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عبد الرؤوف الروابدة أن الجامعةِ  حصلت على شهادة ضمانِ الجودة العالمية الأيزو في جميع مكونات عملِها الأكاديميةِ والادارية، لتكون أولّ جامعةٍ أردنيةٍ تحصلُ على هذه الشهادةِ بنسختها الحديثةِ التي تركز على القيادة وإدارةِ المخاطر، وصدر قرار البارحة من هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها بمنح كلية التمريض شهادة ضمان الجودة.

وأوضح أن الجامعة حققتْ إنجازاتٍ ملموسةً تجسيداً لرؤيتِها ورسالتِها وغاياتِها،  حيث  حصَلتْ  في الفصلِ الدراسيّ الثاني من العامِ الجامعي 2016/2017 على مراتبَ متقدمةٍ بين الجامعاتِ الأردنيّةِ في امتحانِ الكفاءةِ الجامعيّ في العديد من التخصصاتِ الأكاديميةِ، حيث حصلت على المرتبةِ الأولى في نُظم المعلوماتِ الاداريّةِ ونُظمِ الوسائطِ المتعددةِ والرياضيات وهندسةِ الاتصالات والحاسوب، والمرتبةِ الثانية في الصيدلةِ واللغة العربيةِ واللغةِ الفرنسية، والمرتبةِ الثالثة في إدارةِ الأعمالِ والهندسةِ الميكانيكية. مضيفا أن هذه النتائجُ تؤكد سلامةَ تخطيطِ العمليةِ التدريسيةِ وتنفيذها وتقييمها، وتشيرُ بوضوحٍ إلى كفاءةِ أعضاء الهيئةِ التدريسيةِ، وجودةِ المخرجاتِ التعلميّةِ.

وأضاف أن من أبرزِ انجازاتِ الجامعةِ استكمالُ معظم الكليات للمتطلبات التي تؤهلها  لنيلِ شهادةِ ضمانِ الجودة، وِفقَ المعاييرِ الصادرة ِعن هيئة اعتماد مؤسسات التعليم ِالعالي وضمانِ جودتِها. وفي هذا الإطار تستعدُ كليةُ الهندسة والتكنولوجيا للحصولِ على الاعتمادِ الامريكي ABET، وتعملُ كلياتُ الجامعةِ، وبدعمِ من الإدارةِ العليا، ومكتبِ الإعتمادِ وضمانِ الجودةِ على توثيقِ الخططِ والمعلوماتِ والدراساتِ والاجراءاتِ والنماذجِ المتعلقةِ بها، وخططِ التحسينِ اللازمةِ لرفعِ مستوى الخريجين.

وأوضح  أنه  في مجالِ المسابقاتِ الطلابيةِ حصلت  الجامعةُ على المركزِ الأول في برنامجِ سباقِ المعرفةِ لطلبةِ الجامعات الأردنيةِ الذي تم عرضه على شاشةِ التلفزيون الأردنيّ، وحققت ايضاً المراكز الأولى في مسابقةِ الإبداعِ الأدبيّ التي نظمتها الجامعةُ الامريكيةُ في مادبا. ويشاركُ طلبةُ الجامعة هذا الفصل في بشائرِ جرش كأنموذج للطلبة المبدعين المتميزين. ونتيجةً لجهودِ الجامعةِ وإنجازاتِها في مجالاتِ البيئةِ الطلابيةِ والتنميةِ المستدامةِ دخلت التصنيفَ العالميّ جرين ميتركس لعام 2016 ضمن حوالي خمسمائة جامعة منها ستُ جامعاتٍ أردنيةٍ.

   وبارك للطلبة الخريجين وذويهم وأساتذتِهم الذين ساهموا في تزويدهم بالعلمِ والمعرفةِ، وتمنى أَنْ يكونُوا وجوهاً مشرقةً للجامعةِ وسفَراءَ لها في أرجاءِ المعمورةِ، وأضاف أنّ الشهادةَ التي سيحصلون عليها اليومَ ما هي إلاّ ترخيصُ، لمزيد من المعارفِ والمهاراتِ التي تتطلبُها المنافسةُ والجدارةُ في سوقِ العملِ.

    وشكرت الطالبة نانسي جابر في كلمتها بالنيابة عن الطلبة الخريجين الجامعة ممثلة بهيئتيها التدريسية والادارية على جهودهم المبذولة التي وصلت بهم إلى هذا اليوم، وأكدت على توصيل أمانتهم ليكونو خير خلف لخير سلف وأصحاب همة وولاء للقيادة الهاشمية.  

وفي نهاية الاحتفال وزع راعي الحفل الشهادات على الطلبة الخريجين وقدم الجوائز للطلبة، وبلغ عدد الخريجين 777 طالبا وطالبة من حملة البكالوريوس و29 من حملة الماجستير.

 

Print Friendly