“اليوم الفرنسي” لقسم اللغة الفرنسية في كلية الآداب

“اليوم الفرنسي” لقسم اللغة الفرنسية في كلية الآداب

بين رئيس الجامعة الدكتور تركي عبيدات خلال رعايته  “لليوم الفرنسي ” بحضور مسؤولة التعاون الثقافي والأكاديمي في السفارة الفرنسية السيدة سلوى ناكوزي ومسؤولة الدراسات العليا في الملحقية الثقافية الفرنسية السيدة هند ملكاووي  أن  محور العملية التعليمية التعلمية هو الطالب، فالطالب هو الذي يصنع الحدث وهو الذي يصنع الابداع مشجعا الطلاب على الانخراط في الأنشطة اللامنهجية الهادفة.

مضيفا أنه نتيجةً لجهودِ الجامعةِ وإنجازاتها في مجالاتِ البيئة الطلابيةِ والتنميةِ المستدامة مؤخرا دخلت التصنيفَ العالميّ جرين ميتركس لعام 2016 ضمن حوالي خمسمائة جامعة منها ستُ جامعاتٍ أردنيةٍ، و أكملت العديدَ من المشاريعِ الحيويةِ البيئية أهمُّها مشروعَ منظومةِ الطاقةِ الشمسيةِ والحديقةِ الطلابيةِ الخضراءِ المستدامةِ.

مشيرا إلى أن فقرات “اليوم الفرنسي” الذي ينظمه قسم اللغة الفرنسية في كلية الآداب يهدف إلى توعية الطلاب بكيفية التصدي لظاهرة الارهاب التي لا تنتمي لبلد أو دين معين.

وأوضحت رئيسة قسم اللغة الفرنسية الدكتورة سندس فرمان أن هذا اليوم السنوي يهدف إلى تشجيع الطلاب على ممارسة اللغة الفرنسية ويزيد اطلاعهم على الثقافة الفرنسية، مشيرة إلى أن التعاون بين الطلاب وأعضاء الهيئة التدريسية يخلق جوا من التآلف ويسهم في إنجاح هذا النشاط.

وتضمن اليوم العديد من الفقرات الغنائية والسكيتشات المسرحية التي رافقتها ترجمة بلغة الإشارة تهدف إلى التصدي لظاهرة الارهاب، وتبين الحالات الانسانية للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة، ومكافحة آفة المخدرات، والاختلاف بين اللغات واللهجات.

Print Friendly