كلية الهندسة والتكنولوجيا تبدأ استعدادها لنيل شهادة ضمان الجودة الأمريكية (ABET)

كلية الهندسة والتكنولوجيا تبدأ استعدادها  لنيل شهادة ضمان الجودة الأمريكية (ABET)

بدأت كلية الهندسة والتكنولوجيا في الجامعة استعدادها بالتحضير للحصول على الاعتماد الأمريكي (ABET)  حيث القت نائب رئيس الجامعة لشؤون الكليات العلمية الدكتورة وجدان ابو الهيجاء محاضرة حول الموضوع بحضور رئيس الجامعة الدكتور تركي عبيدات.

وأكد عبيدات أن القيمة المضافة بعد نيل شهادة (ABET)  الأمريكية تفتح الطريق لأعضاء الهيئة التدريسية والطلاب وتكسبهم مهارات جديدة في مسيرة حياتهم العلمية والعملية، مضيفا أن كلية الهندسة والتكنولوجيا في الجامعة تعد من أفضل الكليات في المملكة من حيث أعضاء الهيئة التدريسية والمباني والتجهيزات. وعلى ضرورة تحسين نوعية الخريج لأن الطالب هو محور العملية التعليمية والتعلمية وبامتلاكه القدرات والمعارف اللازمة والأساسية تجعله قادرا على المنافسة في سوق العمل عربيا ودوليا.

وأوضحت أبو الهيجاء في المحاضرة التي حضرها أعضاء الهيئة التدريسية والإدارية الخطوات والشروط  التي يجب اتباعها لنيل هذه الشهادة، مبينة أن هذه العملية عملية متكاملة تحتاج إلى تقييم المناهج الدراسية وكفاءة أعضاء الهيئة التدريسية ومستوى الطلاب والإمكانات المادية والبشرية وتهتم بجودة وكفاءة العملية التعليمية.

وأضافت أن اتباع منهج عالمي منظم لتقييم وتطوير وتحسين العملية التعليمية، يساعد الطلاب وأولياء الأمور على اختيار الكليات التي تقدم تعليمًا عالي الجودة يمكن الخريجين من الحصول على العمل في الؤسسات المرموقة محليا وعالميا، وكذلك في استكمال دراساتهم العليا في أرقى الجامعات العالمية.

Print Friendly